English language

زيادة فهم العامة للتمريض... "ادعم جهود المركز لتشكيل وصف وصورة للتمريض في وسائل الإعلام بأن تصبح عضواً اليوم" فهيد المبارك, باحث في التمريض السعودي - ترخيص رقم: م ن / 8 / 1432

وصلت الى المكان الذي تبحث عنه اذا كنت ممرض سعودي! هل دافعت عن مهنة التمريض في المملكة العربية السعودية يوماً ما؟ هل تعرف أي شيء عن التمريض في المملكة؟ هل تشعر بأن هناك نقص ما يحدث في مهنة التمريض؟ تستطيع الان عبر هذا الموقع بمعرفة جميع مايخص التمريض في المملكة العربية السعودية

تسجيل الدخول :

اسم المستخدم :

كلمة المرور :

الرئيسية » منوعات » سؤال: لماذا “ممرض صديق” , ” Nurse-friendly language “؟


سؤال: لماذا “ممرض صديق” , ” Nurse-friendly language “؟

سؤال: ماهي لغة “ممرض صديق” , ” Nurse-friendly language ولماذا”؟ وهل هي مهمة؟

جواب: اللغة التي نستخدمها تؤثر على كيفية تفكير الناس في التمريض وتؤثر في الرعاية الصحية بشكل عام. منذ فترة طويلة كان من المسلم به أن المصطلحات المستخدمة لوصف أفكار ومواضيع هامة لها تأثير حقيقي على طريقة تفكير الناس ، وبالتالي على ما يفعله الناس. هذا صحيح في كل الحقول التي الخطاب العام هو العنصر الحاسم بها ، بما في ذلك الإعلان ، والقانون والسياسة وإعلام الأخبار. على سبيل المثال ، عمل في راديو الاذاعة العامة الوطنية العامة وبث يوم 28 فبراير 2005 ، درس استخدام وسائل الإعلام لمصطلحات معينة لوصف برامج الحكومة ، والمقترحات ، والضغوط التي طبقت من قبل المناصرين والمؤيدين للتمريض لإقناع وسائل الإعلام لاستخدام مصطلحات معينة وتجنب المصطلحات الآخرى. وقد كان العمل بواسطة جلادستون بروك الذي شارك في مجموعة من ان بي آر في برنامج “على وسائل الاعلام”.

لماذا يهم اختيار المصطلحات ؟ لأنه كما أشير في عمل راديو الاذاعة العامة الوطنية العامة لوحظ أنه، ” الذي يسيطر على اللغة يسيطر على النقاش “. المثال الرئيسي في عمل راديو الاذاعة العامة الوطنية العامة هو الجدل الدائر حول الجهود التي بذلتها إدارة جورج بوش لتغيير نظام الضمان الاجتماعي في الولايات المتحدة. الكثير قدم اعتراض على أن استخدام مصطلح ايجابي كـ “إصلاح الضمان الاجتماعي” هو لحساب الدعم الماكر لحجة بوش أن هذا النظام هو في حاجة ماسة للتغيير وأفكاره هي وسيلة جيدة لتصحيح الامر. وقدمت حجج مماثلة حول مصطلح “إصلاح تمويل الحملة الانتخابية” قبل صدور تشريع ماكين وفاينغولد في عام 2002. البعض تحفظ بأن المصطلح الأكثر محايدة قد يكون “الفحص الدقيق للضمان الاجتماعي”. ومع ذلك ، وكما يلاحظ جلادستون ويشير ، أن هذا المصطلح قد يوحي أيضا الحاجة إلى إصلاح.

ويلاحظ العمل ويشير إلى أن هذا النوع من الحساب ليس شيئا جديدا في الحياة السياسية ، موضحا ان المبدعين من الضمان الاجتماعي في عصر الصفقة الجديدة أنفسهم يأخذون بعين الإعتبار أسماء أخرى قبل اتخاذ قرار بشأن صفير “التهدئة” من “الضمان الاجتماعي” كوسيلة جيدة لبيع برنامج لــ “أمة غارقة في الاكتئاب.” ويقول إن الناقد التحرري فرانكلين روزفلت نفسه كان واعيا جدا لقوة الكلمات ، وبأن “القانون الاتحادي للتأمين المساهم” ، الذي ينظم مجموعة من ضريبة الضمان الاجتماعي ، هو تشويه محسوب بدقة بما يحدث في الواقع. والعمل يطول ليناقش مصطلحات الجدل والحجج الأخرى. وتشمل هذه ما إذا كان ينبغي وصف الحرب الحالية في العراق في اطار “الحرب على الإرهاب” ، وعما إذا كانت العقارات من الذين يموتون تخضع للضريبة العقارية “” أو الأحدث ” ضريبة الموت “، وهو مصطلح والذي واحد من المحافظين المناصرين يقول عنه’ ساعد لإحداث تحول جذري في المواقف العامة تجاه الضرائب.

ولكن ماعلاقة هذا بالتمريض؟ تأمل واعتبر أن ممارسي الطب عادة مايوصفون بمصطلح للدلالة على أنه أعلى درجة أكاديمية ممنوحة في أي مكان ، وممارسي التمريض يوصفون بمصطلح للدلالة عادة ليعني الرضاعة الطبيعية أو المرضع. للتصديق بأن هذه المصطلحات وغيرها من مثلها بأنها لا تؤثر على كيف يفكر ويتصرف الناس فيما يتعلق بالتمريض ، علينا أن نرفض عقود من الخبرة والتفكير بملاحظة ممارسين الحقول الأخرى التي نوقش أعلاه. ومن الأهمية أن كل واحد يستخدم اللغة التي تعزز وجهة نظر دقيقة عن التمريض ومساهماته في الصحة الحديثة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

daa69f94ce44c4eb08f1d6a003d3eeb9ffffffffffffffffffffffff